تلبية لدعوة من السيد "خطري آدوه" رئيس المجلس الوطني الصحراوي، يشارك وفد برلماني عن مجلس الأمة في المؤتمر الـ 15 للجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو)، وذلك في الفترة ما بين 19 و 23 ديسمبر 2019، بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.

يتشكل الوفد من السادة:

  • محمد الواد، عضو مجلس الأمة،

  • رشيد بوسحابة، عضو مجلس الأمة،

  • محمد نافع يحياوي، عضو مجلس الأمة.

  • وإضافة إلى المسائل التنظيمية، سيتناول المؤتمرون كل القضايا ذات الصلة بمسار الكفاح الصحراوي، وستنبثق عنه قرارات تتعلق بـمخطط التسوية الأممي الإفريقي،  الانتفاضة الصحراوية، حقوق الإنسان، ونهب الثروات الطبيعة الصحراوية.

  • كما سيتطرق إلى مواضيع تُعنى بالديمقراطية ودور المرأة والحكامة الرشيدة وتوسيع مشاركة الشباب في الحياة السياسية للدولة الصحراوية.

  • تأتـي هـذه المشاركـة في إطـار دعـم البرلمانيين الجزائريين لقضية الشعب الصحـراوي، وتضامنهـم مع قضيتـه العادلة وحقه المشروع في الحرية والاستقلال.

 

diplomatie
culture
porte ouverte