استقبل اليوم الاحد 21 ماي 2017 السيد عبد القادر بن صالح رئيس مجلس الامة بالعاصمة السعودية الرياض من قبل رئيس الجمهورية التونسية الباجي قايد السبسي.

القاء الذي جرى على هامش اشغال القمة العربية الإسلامية الامريكية و حضره وزير الدولة وزير الشؤون الخارجية رمطان لعمامرة تم خلاله استعراض العلاقات الثناائية الاستراتيجية بين البلدين و سبل دعم الديناميكية التي تعرفها هذه العلاقات خصوصا بين اللقاء الذي جمع بين الرئيس عبد العزيز بوتفليقة و الرئيس السبسي.

رئيس مجلس الامة تبادل مع الرئيس التونسي وجهات النظر حول القضايا ذات الاهتمام المشترك خاصة الوضع في ليبيا مؤكدين على ضرةرة الحل اسلمي والحوار الليبي الشامل.

 

diplomatie
culture
porte ouverte